التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ازاي تبقى "Voice over"؟

اذا كنت تمتلك امكانيات صوتية جيدة ولغة عربية سليمة لماذا لا تجرب أن تصبح معلق صوت أو Voice over؟

من الوظائف التي تحتل فيها الموهبة المرتبة الأولى هي مهنة التعليق الصوتي المصاحب للاعلانات والافلام التسجيلية والتنويهات الخاصة بالبرامج والمسلسلات على القنوات الفضائية والاذاعات، وهي ايضا مهنة تبدو انها تحتفظ بولاء لاصحاب الاصوات المعروفة التي تعودنا ان نسمعها الا ان هناك مساحة لتجديد الدماء بأصوات جديدة تحمل القدرة على التعبير، ويمتلك اصحابها الثقافة والثقة بالنفس والمظهر الجيد وايضا النطق السليم للغة العربية.

أحمد شيكو مدير البرامج في راديو حريتنا يخبرك بانه اذا كنت تريد ان تصبح Voice over أو معلق بالصوت  لابد ان تمتلك الحد الادني من الموهبة وخامة صوت مميزة قادرة على تقديم اداء جيد وتوصيل المعاني والرسالة المطلوبة سواء كان عبر اعلان او تنويه او لفيلم وثائقي، فلا تهتم بالشهادة التي حصلت عليها فلن تحتاج اليها اذا كنت تمتلك الموهبة، لكن في المقابل دورك في ان تجتهد في تنميتها من خلال السماع لمعلقيين آخرين مع التقليد لتكتشف القدرات الكامنة في صوتك، مع البحث على الانترنت عن مواد تتحدث عن التعليق الصوتي، مع ملاحظة أن اغلب المواد المفيدة لك ستكون باللغة الانجليزية، لا تغضب يمكن لترجمة جوجل ان تساعدك.

ويضيف لك شيكو خطوات عملية من أجل ان تجد لك مكانا في سوق الـ Voice over، استمع كثيرا لمعلقين آخرين سواء باللغة العربية او الانجليزية –ستجد الكثير من المواد على الانترنت-، سجل لنفسك واحرص على أن تحصل على اراء اشخاص آخرين لا تعرفهم حتى تتلقى اراء نقدية تفيدك في تطوير ادائك بعيدا عن مجاملة الاصدقاء ثم اصنع قائمة بالاذاعات الموجودة على الانترنت وارسل لها نماذج من تسجيلاتك، وبشكل متوازي ابحث على الانترنت عن الاستديوهات التي يمكن ان تسجل فيها صوتك، اتعرف لماذا؟ احمد شيكو يخبرك ان تلك الاستديوهات يلجأ اليها المعلنيين لكي يسمعوا اصوات جديدة يمكن أن تصاحب اعلاناتهم، فاذا سجلت صوتك بمساعدة مهندس الصوت في هذه الاستديوهات، هو سيقوم فيما بعد بعرضها على المعلن لكي يختار منها الصوت المناسب للاعلان.

مع كل هذا يجب أن نلفت انتباهك الى متاعب تلك المهنة، اولها اذا لم تكن ضمن فريق عمل لراديو او شركة اعلانات فلن يكون لديك مرتب ثابت، ثانيا اصابتك بالبرد ستضيع منك العديد من الفرص.

اما بالنسبة للمرتب، ليس أقل من 2000 جنيه في الشهر اذا كنت ضمن فريق عمل، لكن اذا كنت تعمل بالقطعة، فالمرتب سيختلف لانك ستتعامل بكم تقدر الثانية، فمثلا أن تقول ان "30 ثانية تساوي 500 جنيه" لكن انتبه هذا الامر يحتاج ان تقدر أنت كم تريد أن تحصل في مقابل ادائك الصوتي.

تظل هناك خطوة اذا كنت فعلا تمتلك الامكانيات الصوتية الجيدة لماذا لا تنشأ حساب على موقع soundcloud وتنشر من خلاله ما قمت بتسجيله، هذا سيساعدك كثيرا على تلقي ردود فعل جيدة من أناس لا تعرفهم، وسيمنحك الفرصة ايضا أن تعمل على تحسين ادائك باستمرار  عبر تدريب صوتك اذا قررت ان تنشر بشكل يومي.

نصيحة أخيرة شبكات التواصل الاجتماعي ستكون عونا لك اذا قررت ان تنشر تسجيلاتك على الانترنت، فهي وسيلة رائعة للتسويق والحصول على ردود فعل وايضا ستكون مجالا لكي تتعرف منه على اخبار الوظائف في مجال التعليق الصوتي، اعتمد عليها ولا تنسى أن تشارك ما قراته من مواد مع آخرين خاصة المهتمين بنفس المجال.

نُشر هذا الموضوع في صفحة "السلم" بصحيفة التحرير الاسبوعية "عدد الخميس" تحت عنوان ازاي تبقى منهم.

ابعت لنا اقتراح بمهنة نتكلم عنها في ازاي تبقى منهم على البريد الالكتروني
 soad.aboghazey@gmail.com

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

يعني ايه Freelancer ؟

أنا "Freelancer".. بتسمعها كتير؟ طيب يعنى ايه؟ 
يعني "اعمال حرة او مستقلة".. يعنى أنا اللى بحدد هشتغل أمتى وهشتغل فين.. أنا مدير نفسى وصاحب القرار، وده مش مرتبط بتخصص او مجال معين.

لاحظ إن النجاح في الأعمال الحرة محتاج إنك تركز وتتخصص في مجال معين لان أغلب اللي بيشتغلوا أعمال حرة بيكون عندهم أكتر من مهارة.

على سبيل المثال الـWeb developer ممكن يكون شاطر في الـprogramming وممكن يكون كمان اشتغل في تصميم الجرافيك من ناحية وعنده هواية الكتابة من ناحية تانية .. لو اشتغلت في كل اللى بتعرف تعمله مرة واحدة هتشتغل أكتر وطبعا كل ما الشغل زاد معناه دخل أكبر.

الطريقة دي بتنفع مع بعض اللى بيشتغلوا أعمال حرة لكن مش بتنفع للكل لان بعد شوية وقت المعاناة بتبدأ عشان في النهاية هتوصل لمرحلة تشتت ذهني وإنعدام تركيز في كل المجالات اللى بتتقنها، ونسبة كبيرة من الأعمال اللي نجحت في الأول وبعدين فشلت كان سببها الإفراط والتوسع في مجالات كتير.

لكن ده مش معناه إننا بنقولك حدد طموحك وإتخصص في مجال واحد بس وانت تقدر تشتغل في أكتر من مجال، بالعكس ممكن تمسك العصاية من النص وتعمل اللى بتحبه وفي نفس ال…

ازاي تبقى "منسق مشروع"؟

تبحث المنظمات الغير حكومية والمراكز الثقافية وايضا الوزارات باستمرار لمن يشغل وظيفة "منسق مشروع" ليكون مسئول عن تنفيذ انشطة برنامج لفترة زمنية محددة.

لا تحتاج لكي تصبح "منسق مشروع" سوى شهادة جامعية، لكن العديد من المنظمات تبحث في المتقدمين لوظيفة المنسق عن "الشغف" بالعمل في برامجها، ولذلك الدرس الاول الذي يجب ان تتعلمه اذا اردت ان تصبح "منسق ناجح" ان تبحث بداخلك عن الرغبة في المعرفة والتعلم واكتساب الخبرات و القدرة على ادارة عملك بطرق غير تقليدية.

في قائمة مهام منسق المشروع: التعامل المباشر مع المتطوعين، تنسيق فاعليات والانشطة التي سبق تخطيطها، بالاضافة الى متابعة سير العمل في البرنامج وتقديم تقارير دورية عن الانشطة والقائمين عليها واذا كان هناك سلبيات يجب تلافيها فيما بعد، وطبعا هناك مهام اضافية سينفذها منسق المشروع حسب ما يستجد من أحداث، مع تنسيق العمل مع مسئول الموقع الالكتروني وشبكات التواصل الاجتماعي لكي تضمن ان الفاعليات التي تديرها سيعلم بها المستهدفين، مع امكانية السفر وتمثيل المؤسسة التي تعمل بها في مؤتمرات دولية او محلية.

مهام بسيطة ا…