بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، 23 سبتمبر، 2012

بيت السناري ينظم مهرجان "من فات قديمه تاه" للحرف التقليلدية 7 أكتوبر


ينظم بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية؛ مهرجان "من فات قديمه تاه"، في الفترة من 7 إلى 14 أكتوبر 2012؛ حيث يعرض مجموعة من الأدوات والآلات التي استخدمها المصري في حياته اليومية طوال القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، إضافة إلى مجموعة من الصور والأفلام النادرة.

يشارك في المهرجان هواة جمع المقتنيات القديمة من صحف ومجلات وكتب وطوابع وعملات، والهيئة العامة لقصور الثقافة، وجمعية الكليم بفوة، ومجلة أيام مصرية التي ستشارك في الأنشطة الثقافية المصاحبة للمهرجان. ويهدف "من فات قديمه تاه" إلى التعريف بالحرف التقليدية في مصر التي كاد بعضها أن يندثر؛ مثل: صناعة الحصير التي حافظت عليها الهيئة العامة لقصور الثقافة، وصناعة الكليم التي حافظت عليها جمعية فوة، والتي تعد من أعرق الصناعات الحرفية التي تعود إلى العصور الإسلامية المبكرة.

وقال الدكتور خالد عزب؛ مدير إدارة المشروعات الخاصة بمكتبة الإسكندرية، أن ذاكرة مصر المعاصرة ستعرض في المهرجان عددًا من مقتنياتها النادرة من صحف وصور وكتب ووثائق وأفلام مثل فيلم زيارة الملك فاروق إلى غزة أثناء حرب 1948، والذي يعد من أندر الأفلام التي لم يسبق عرضها كاملة في مصر.

من جانبه، أشار أيمن منصور؛ المشرف على مهرجان "من فات قديمه تاه"، إلى أنه يتضمن إقامة معرض للكتب القديمة والمستعملة، يعد الثاني من نوعه في بيت السناري.

كما ستقدم مكتبة الإسكندرية مطبوعات ذاكرة مصر المعاصرة، وأضاف أن العديد من الفعاليات الفنية والثقافية ستصاحب المهرجان، كحفل التنورة وحفلات تخت شرقي، ومسرح العرائس والأراجوز، وكذلك ورشة عمل تعليمية للحرف القديمة من فخار وسجاد ونحاس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق