بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، 4 مارس، 2012

5 نصائح لاتخاذ قرارات أفضل


صنع القرار هو أحد الأفعال القوية لإيجاد الثقة في القادة والمديرين، لكن هناك العديد من رؤساء العمل شديدي الحساسية تجاه ذلك.


 فهناك البعض يقرر ألا يتخذ قرار والبعض الآخر يماطل في اتخاذه. للابتعاد عن القلق حول ما يجب فعله وما يجب تركه، من الجيد تعلم كيفية اتخاذ قرار أفضل. سيجعلك ذلك تظهر كقائد أفضل وتحصل على نتائج أفضل بشكل عام. إليك 5 نصائح لاتخاذ قرارات سريعة ومدروسة:


1- توقف عن السعي للكمال:
العديد من القادة العظام يفضلون المشروع أو التقرير المطلوب أن يسلم كاملا بنسبة 80% قبل ساعات من الموعد النهائي على أن يسلم كاملا بنسبة 100% متأخراً بخمس دقائق. فلا تنتظر من كل شيء أن يكون كاملاً. فبدلاً من أن السعى للمستحيل، متخذو القرار الفعال يميلون إلى القفز بدون الجواب على كل الأسئلة و يثقون أن أجنحتهم ستنمو في طريق الطيران.


2- كن مستقلاً:
 متخذو القرار الجيد مستقلون بشكل تعاوني. فهم يميلون أن يحيطوا أنفسهم بأفضل و ألمع الأشخاص على أن يسألوهم أسئلة موجهة. فعلى سبيل المثال، في خضم مناقشة حول موضوع مادي، لا يسأل هؤلاء "ماذا يجب أن أفعل؟" بل يتساءلون "ما هو رأيك في هذا؟" انتظار اللجان أو سلسلة الأوامر الموسعة قد يستغرق وقتاً أطول. اعنتمد في معلوماتك على مصدر موثوق ثم تصرف.


3- اغلق مخك:
 البصيرة تأتيك حينما تتوقعها على الأقل. كيفما تتذكر اسم ممثل فجأة كنت قد نسيت اسمه. نفس الطريقة تتم في عملية اتخاذ القرار عن طريق إغلاق مخك لفترة أو التفكير في موضوع آخر. هذا سوف يعطي مخك الفرصة كي يراجع بنك بياناته التي تنتظر استخراجها.


4- لا تحل المشكلات إنما اتخذ القرار: 
اتخاذ القرار قد يحل مشكلة، لكن ليست كل مشكلة يمكن حلها باتخاذ قرار. بالعكس، اتخاذ القرار يعتمد على الحدس أكثر من التحليل. على سبيل المثال، اتخاذ القرار بين الباعة يتطلب اختبار البيانات التاريخية و المراجع والأسعار. لكن نقطة القمة تصلها غالباً بارتياح. ما هو الخيار الصحيح؟


5- اعترف بأخطائك:
 إذا جرفتك المشاعر في اتجاه خاطئ، صحح ذلك الخطأ و اعترف به. حتى إذا اتخذت قراراً خاطئاً سوف يكسبك الاحترام و الولاء أن تعترف بأنك فعلت خطأ و أنك أصلحته فضلاً عن أن تكون بعادتك غير حاسم.


نقلاُ عن موقع ابدأ مع جوجل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق